Uncategorized

مبادئ المحاسبة والتقرير المالي

الإطار الفكري والقوائم المالية

تعريف المحاسبة :

المحاسبة هي : ( نظام لإنتاج المعلومات المتعلقة بالمنشأة وتوصيلها إلى الأطراف ذات العلاقة لمساعدتها في اتخاذ القرارات الرشيدة ) .

إذاً المحاسبة هي نظام للمعلومات يقوم بـ :

  • قياس العمليات.
  • تحويل البيانات إلى تقارير .
  • توصيل النتائج إلى متخذي القرار.

تدفق المعلومات المحاسبية :

ماهي القرارات التي تساعد المحاسبة في أتخاذها :

تساعد المحاسبة الشركات وملاكها ومديريها في اتخاذ العديد من القرارات مثل :

  • تحديد مصادر التمويل ورأس المال .
  • تحديد تكلفة المنتجات وتسعيرها.
  • تقييم أداء الشركة.

أهداف المحاسبة :

تهدف المحاسبة إلى تحقيق عدة أهداف من أهمها :

  1. تحليل، وتسجيل وإيصال المعلومات عن الاحداث الاقتصادية إلى المنظمة والجهات ذات العلاقة.
  2. تحديد نتيجة نشاط المنظمة من ربح أو خسارة.
  3. تحديد المركز المالي للمنظمة في نهاية فترة دورية معينة.

مستخدمي المعلومات المحاسبية :

المستخدمين الداخلين– الملاك ، الإدارة العليا ، الموظفين.
المستخدمين الخارجيين– البنوك، الحكومة، العملاء، مصلحة الزكاة والدخل، المستثمرين.

فروع المحاسبة :

(1)
المحاسبة المالية :
* هو الفرع الذي : (يهتم بقياس الأحداث المالية للمنشأة، وتوصيل المعلومات المحاسبية عن نتائج هذا القياس في شكل تقارير مالية إلى المستفيدين الخارجيين بشكل أساسي في نهاية كل فترة زمنية).
(2)
محاسبة التكاليف :
* هذه أحد فروع المحاسبة الذي يهدف إلى (تحديد تكلفة وحدة المنتج سواء كانت سلعة أو خدمة، بالإضافة إلى مساعدة إدارة المنشأة على تخطيط ورقابة الأنشطة الإنتاجية والتسويقية والإدارية، بغرض تحقيق الكفاءة الإنتاجية عند استخدام عناصر التكاليف المختلفة).
(3)
المحاسبة الإدارية :
* هي امتداد لمحاسبة التكاليف، حيث تختص (بتوفير البيانات والمعلومات اللازمة لرجال الإدارة لمساعدتهم على التخطيط والرقابة وتقييم الأداء واتخاذ القرارات).
(4)
المحاسبة الحكومية :
* هي أحد فروع المحاسبة التي (تهدف إلى تسجيل التصرفات المالية للوحدات الحكومية في ضوء إطار يحكمه النظام واللوائح المالية التي تهدف إلى تحقيق الرقابة المالية و الإدارية على الإيرادات والمصروفات الحكومية).
(5)
المحاسبة الضريبية :
* هي أحد الفروع الذي (يهتم بمعالجة المعلومات المالية للوصول إلى تحديد وعاء الضريبة تمهيدا لحساب مقدار الضريبة المستحقة على المنشأة، وذلك وفقاً لأحكام القوانين والتشريعات الضريبية المعمول بها).
(6)
المراجعة :
* تمثل أحد الفروع الذي (يهتم بالتحقق من دقة المستندات والسجلات والقوائم والتقارير المالية، بهدف إضفاء الثقة على القوائم المالية، وإبداء الرأي الفني المحايد في مدى سلامة وعدالة المعلومات المحاسبية التي تحتويها تلك القوائم المالية).

أنواع الوحدات الاقتصادية :

يمكن تقسيم الوحدات الاقتصادية طبقا لعدد من الأسس كما يلي :

أولاً : الشكل القانوني .

ثانياً : هدف الوحدة الاقتصادية .

ثالثاً : طبيعة نشاط الوحدة الاقتصادية .

اولاً : الشكل القانوني :

  • المنشأة الفردية ( المؤسسة )
  • – يملكها في العادة شخص واحد .
  • – في الغالب منشأة خدمية صغيرة الحجم .
  • – تكون الأرباح أو الخسائر من نصيب المالك بالإضافة إلى مسئوليته الشخصية عن التزامات المنشأة .
  • شركة الأشخاص
  • – تكون الملكية في الغالب لشخصين أو أكثر .
  • – من أشكالها في الغالب المنشآت الخدمية ومتاجر التجزئة .
  • – مسئولية غير محددة عن التزامات الشركة .
  • – وجود عقد اتفاقية بين الشركاء .
  • شركة الأموال ( المساهمة )
  • – رأس المال عبارة عن حصص ( اسهم )
  • – تخضع لقانون الشركات المساهمة .
  • – التزام محدود .

ثانياً : هدف الوحدة الاقتصادية :

  • وحدات هادفة للربح : – وهي التي تزاول النشاط بغرض تحقيق الأرباح .
  • وحدات غير هادفه للربح : – وهي التي تزاول النشاط بغرض تحقيق أهداف اجتماعية أو ثقافية أو ترفيهية أو تعليمية أو دينية وليس الربح .

ثالثاً : طبيعة نشاط الوحدة الاقتصادية :

  • وحدات تجارية : – وهي الوحدات التي يكون نشاطها قائما ً على شراء السلع وإعادة بيعها بدون أجراء أي تغييرات عليها .
  • وحدات صناعية : – وهي الوحدات التي يكون نشاطها قائما على تحويل المواد الخام إلى منتجات قابلة للتداول والاستخدام ثم بيع هذه السلع .

الخصائص النوعية للمعلومات المحاسبية :

الخصائص الأساسية :

  1. الملائمة :
    المعلومة الملائمة هي المعلومة التي يكون لها القدرة على أحداث تأثير مختلف لدى متخذ القرار، لكي تكون المعلومة ملائمة يجب أن تتميز بـ :
    أ . المساعدة على التنبؤ .
    ب . الأهمية النسبية
  2. العرض الصادق
    حتى تكون المعلومة المالية موثوقة يجب أن تعبر بصدق عن العمليات المالية والأحداث الأخرى التي حدثت في المنشأة والظواهر الواجب أن تعبر عنها وتصورها، يجب توافر شيئين في المعلومة حتى تتوفر فيها خاصية العرض الصادق وهما :
    أ . الاكتمال .
    ب . الحيادية .

الخصائص المدعمة :

  1. القابلية للمقارنة :
    * يقصد بقابلية المقارنة للقوائم المالية إمكانية مقارنة القوائم المالية لفترة مالية معينة مع القوائم المالية لفترة أو فترات أخرى سابقة لنفس المنشأة، أو مقارنة القوائم المالية للمنشأة مع القوائم المالية لمنشأة أخرى ولنفس الفترة.
  2. القابلية للتحقق :
    * وتعني درجة الاتفاق بين الأفراد المستقلين والمطلعين الذي يقومون بعملية القياس باستخدام نفس أساليب القياس، أي مدى وجود درجة عالية من الإجماع بين المحاسبين المستقلين عند استخدامهم نفس طرق القياس والخروج بنتائج متشابهة للأحداث الاقتصادية.
  3. الوقتية :
    * تعني خاصية الوقتية أن تكون المعلومات متوفرة لاتخاذ القرار في الوقت الذي يكون للمعلومات تاثير في القرار.
  4. القابلية للفهم :
    * تعني قابلية الفهم للمعلومات المحاسبية أن يتم تصنيف وعرض المعلومات بشكل واضح ودقيق، ويفترض أن لدى مستخدمي المعلومات المحاسبية مستوى معقول من المعرفة في مجال المحاسبة وفي أعمال المنشأة ونشاطاتها الاقتصادية.

أنواع القوائم المالية :

قائمة المركز المالي :* هي قائمة تعد في نهاية الفترة المالية بهدف التعرف على المركز المالي للمنشأة .
قائمة الدخل :* هي قائمة تعد في نهاية الفترة المالية بهدف قياس نتيجة عمليات المنشأة ( تحديد مقدار الربح أو الخسارة ) لتقييم الأداء المالي لها خلال هذه الفترة .
قائمة التدفقات النقدية :* هي قائمة تعد في نهاية الفترة المالية بهدف بيان مصادر تدفق النقدية من وإلى المنشأة خلال تلك الفترة .
قائمة التغيرات في حقوق الملكية :* هي قائمة تعد في نهاية الفترة المالية بهدف بيان مصادر رأس مال الشركة والتغيرات بها .

عناصر القوائم المالية :

عناصر قائمة المركز المالي :

  • الأصول .
  • الالتزامات .
  • حقوق الملكية .

عناصر قائمة الدخل :

  • الإيرادات .
  • المصروفات .
  • الدخل الشامل .

بعض المفاهيم والمصطلحات المحاسبية :

  1. الأصول :
    عبارة عن موجودات ( أو ممتلكات ) المنشأة ومالها من حقوق لدى الغير، وتنقسم إلى أصول متداولة قصيرة الأجل وأصول غير متداولة طويلة الأجل .
  2. الالتزامات ( الخصوم ) :
    عبارة عن مطالبات للدائنين على إجمالي الأصول ( الموجودات ) مقابل تقديمهم سلع أو خدمات أو قروض للمنشأة . وتنقسم إلى مطلوبات (متداولة) قصيرة الأجل، ومطلوبات طويلة الأجل .
  3. حقوق الملكية :
    هي عبارة عن الموارد أو الأموال التي استثمرها المالك في المنشأة وتمثل التزام على أصول المنشأة بعد سداد الالتزامات للغير، أي أن حقوق الملكية = الأصول – المطلوبات، ولذلك تعرف بصافي الأصول، أو صافي حقوق الملكية .
  4. الإيرادات :
    هي التدفقات النقدية الداخلة، أو الزيادة في الأصول الأخرى للمنشأة، أو النقص في الالتزامات أو الاثنان معا، والناتجة من إنتاج وتسليم السلع، أو تأدية الخدمات أو الأنشطة الأخرى الناتجة من ممارسة المنشأة لنشاطها الرئيسي الهادف إلى تحقيق الربح، وبالتالي زيادة حقوق الملكية .
  5. المصروفات :
    هي التدفقات النقدية الخارجة أو النقص في الأصول الأخرى للمنشأة، أو الزيادة في الالتزامات أو الاثنان معاً، والناتجة من إنتاج وتسليم السلع، أو تأدية الخدمات، أو تنفيذ الأنشطة الأخرى الناتجة من ممارسة المنشأة لنشاطها الرئيسي الهادف إلى تحقيق الربح، وبالتالي نقص حقوق الملكية .
زر الذهاب إلى الأعلى