الباحث الاقتصاديالمحاسبة

قيود التسوية (الإطار نظري)

🛑ما هي قيود التسوية ؟ ولماذا يتم اعدادها ؟

هي قيود يتم من خلالها تعديل ارصدة بعض الحسابات, بحيث يتم اعدادها بعد اعداد ميزان المراجعة ومراجعة الحسابات, وذلك تطبيقا للمبادئ المحاسبية المتعارف عليها والوصول الى قوائم مالية تخدم متخذي القرارات.

وهي قيود محددة توضع على العمليات المالية والمحاسبية لتضمن صحة وموثوقية البيانات المالية وتحمي من الاحتيال والأخطاء. يتم اعداد قيود التسوية لأسباب عدة، بما في ذلك:

1. توفير دقة المعلومات المالية: قيود التسوية تساعد في ضمان أن السجلات المالية تعكس الصورة الصحيحة للشركة وتوفر معلومات دقيقة وموثوقة لاتخاذ القرارات المالية الصحيحة.

2. تحقيق التوازن في المعاملات المالية: قيود التسوية تضمن توازن المعاملات المالية، حيث يتم تسجيل كل مبلغ مستلم أو مدفوع مرتبط بعملية محددة وفي الوقت المناسب.

3. الامتثال للمعايير المحاسبية: قيود التسوية تساعد على الامتثال للمعايير المحاسبية المعترف بها، مثل المعايير الدولية للتقارير المالية (IFRS) أو المعايير المحاسبية المحلية.

4. الكشف عن الاحتيال والأخطاء: قيود التسوية تساعد في اكتشاف الاحتيال والأخطاء المحتملة في السجلات المالية، حيث يتم مطابقة الأرصدة والتحقق من صحتها.

بشكل عام

يتم إعداد قيود التسوية لضمان دقة وموثوقية السجلات المالية والامتثال للمعايير المحاسبية، وتحقيق التوازن والشفافية في المعاملات المالية.

مشاركة:

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى